بسم الله الرحمان الرحيم

جماعة العدل والإحسان
مكتب العلاقات الخارجية

بيان: إدانة للجريمة التي استهدفت أطفالا بمدينة أفغانية .

ندين في جماعة العدل والإحسان الجريمة النكراء التي ذهب ضحيتها عشرات الأطفال والمدنيين الأبرياء على إثر القصف الجوي على مدينة قندوز الأفغانية.
وندين كل أشكال الكيل بالمكاييل المزدوجة تجاه الجرائم التي يتعرض لها الأبرياء بين منطقة وأخرى من مناطق العالم.
كما نجدد إدانتنا لكل أشكال اﻹرهاب أيا كان مصدره ومقترفوه، وندعو هيئة اﻷمم المتحدة إلى تحمل مسؤولياتها وإجراء تحقيق جدي في هذه الكارثة. إن سبب هذه المآسي ومثيلاتها التي يشهدها عالمنا المعاصر يرجع إلى مصادرة إرادات الشعوب في العيش بكرامة وحرية في أجواء ديمقراطية حقيقية. ولن ينعم العالم في نظرنا بالأمن والسلام الدائمين إلا إذا احترمت هذه اﻹرادات وساد العدل الدولي والتراحم بين جميع البشر فوق هذه اﻷرض.
نسأل الله الرحمة لهؤلاء اﻷبرياء وتعازينا الحارة لذويهم وإنا لله وإنا إليه راجعون. ولا حول ولا قوة إلا بالله.

الرباط في 5 أبريل 2018
مكتب العلاقات الخارجية.