أجلت ابتدائية بوجدة، أمس الإثنين 02 أبريل 2018، ملف أربعة معتقلين من حراك جرادة، إلى الاثنين القادم 9 أبريل.

وقال المحامي عبد الحق بنقادى في تصريح لموقع الجماعة نت أن هيئة دفاع المعتقلين تقدمت بدفوعات شكلية بلغ عددها 20 لأربعة معتقلين، ستقرر في شأنها المحكمة اليوم الثلاثاء بالقبول أو الرفض. وأضاف أن هيئة الحكم رفضت ملتمس الدفاع بمتابعة المعتقلين في حالة سراح رغم وجود كافة الضمانات لحضورهم جلسة المحاكمة.

وبموزاة مع جلسة المحاكمة نظم نشطاء وقفة احتجاجية أمام المحكمة طالب فيها المتظاهرون بإطلاق سراح المعتقلين، ونددوا فيها عبر عدة شعارات بتوجه الدولة نحو القمع والاعتقالات بدل الاستجابة لمطالب مشروعة لساكنة مهمشة خرجت في احتجاجات سلمية للتعبير عن غضبها من واقعها المتردي.

يشار إلى أن عدد المعتقلين المتابعين بلغ 54 معتقلا من بينهم 7 قاصرين، وتم متابعتهم بملفات جنائية وأخرى جنحية وهي “حيازة السلاح والتخريب، إضرام النار، التحريض، استعمال العنف، وضع أحجار في الطريق العمومية لعرقلة المرور، إهانة موظفين واستعمال العنف في حقهم، التجمهر، عرقلة أشغال أمرت بها السلطة العامة، التحريض، الامتناع عن تقديم مساعدة لشخص في حالة خطر”.