جماعة العدل والإحسان
الأمانة العامة

بلاغ

قامت عناصر أمنية باختطاف الأخ البشير عابد عضو مجلس شورى جماعة العدل والإحسان وأحد قياديها بوجدة قرب منزله هذا الصباح الخميس 15 مارس 2018 بعد رجوعه من صلاة الصبح. بعد ما أحاط به 7 أشخاص.
ندين هذا الفعل الأرعن الذي يؤكد الانتكاسة الحقوقية التي يعرفها المغرب، ونعتبره تحولا خطيرا يريد إدخال البلد في نفق مظلم، ونحمل النظام المخزني كامل المسؤولية على سلامة الأخ البشير ونطالب بإطلاق سراحه فورا.
نسأل الله العزيز الرحيم أن يحفظ أخانا من كل سوء، وأن يجعل كيد الظالمين يرتد إلى نحورهم، وأن يحفظ بلدنا من كل الفتن.
الرباط في 15 مارس 2018