يتناول برنامج “حياة طيبة”، الذي تبثه قناة الشاهد، في حلقته الثالثة الدعامة الثانية في العلاقات الأسرية وهي الرحمة.

وتحدث الأستاذ عبد الله الشيباني الضيف الدائم للبرنامج عن السلوك العنيف والفضاضة والغلظة الصادرة  عن الأطفال أو الشباب في علاقاتهم داخل المجتمع، مؤكدا أن هذا السلوك يعود في الأصل إلى تلقي هؤلاء تربية عنيفة من طرف الأبوين داخل البيت الأسري.

وأوضح الشيباني، الخبير في فقه التربية والأسرة، أن طبيعة العلاقة التي تجمع الزوجين تؤثر في سلوك أبنائهم والتي تنعكس إيجابا أو سلبا في المجتمع. مشيرا إلى أن الرحمة في التعامل لن تتأتى إلا من خلال علاقة الانسان وقربه إلى ربه، ذلك أن المربي هو الحامل للخلق التربوي الذي جاء به الإسلام. مضيفا في الوقت ذاته أن التنزيل العملي لهذه الرحمة  يكمن في الاشتغال على النفس. 

وأبرز دور وفعالية الكلمة الطيبة في الخلق الحسن موردا الآية رقم 24 من سورة إبراهيم “أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاءِ” .

وضرب الأستاذ مثلا لنموذج أسري، كما استوحى مشاهد تربوية للسلوك النبوي الشريف في هذا الشأن، يمكنكم مشاهدتها في الشريط: