ساكنة البيضاء-الحي المحمدي تستجيب لنداء الهيئة المغربية للنصرة وتخرج تضامنا مع الغوطة الشرقية

نظمت ساكنة الحي المحمدي بمدينة الدار البيضاء، اليوم الأحد 25 فبراير 2018، وقفة تضامنية مع شهداء سوريا، استجابة لنداء الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة، والتي كانت قد عبرت في بيان لها عن أسفها إزاء الأوضاع المأساوية التي تعرفها منطقة الغوطة الشرقية السورية جراء الهجمات الوحشية من طرف نظام الأسد مدعوما بالحليف الروسي على أهالي المنطقة والتي تسببت في عدد كبير من الضحايا أغلبهم من الأطفال والنساء.

عرفت الوقفة ترديد شعارات منددة بسياسات النظام السوري ومن يدعمه، وإدانة قوية للقتل الوحشي ولعمليات الإبادة التي يتعرض لها أهالي الغوطة بسوريا، واستنكارا للصمت الدولي إزاء قضايا أمتنا العربية والإسلامية.

طالع أيضا  الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة تندد بمشاركة مغنية صهيونية في مهرجان بطنجة