انتقل إلى رحمة الله فجر اليوم الاثنين 29 يناير 2018 الدكتور التهامي الراجي الهاشمي، الأستاذ الجامعي وأستاذ كرسي القراءات، بعد عمر حافل في خدمة القرآن الكريم واللغة العربية.

والدكتور التهامي الراجي من مواليد 1936 بالبهاليل نواحي مدينة صفرو، وهو خريج المدرسة الإقليمية للمعلمين بمراكش – شعبة اللغة الفرنسية – سنة 1951، وشغل منصب  أستاذ كرسي علوم القرآن بكلية الآداب التابعة لجامعة محمد الخامس الرباط، وأستاذ كرسي القراءات القرآنية بمسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء. وكلف بمهمة مراقبة الأساتذة العاملين في المدارس الإقليمية لتكوين المعلمين جنوب الدار البيضاء بين 1970 إلى 1972، وأستاذ التعليم العالي مكلف بالقراءات القرآنية والدرس اللساني بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالرباط من 1972 إلى 1974، والمندوب الدائم للرصيد اللغوي،
وأستاذ التعليم العالي بالرباط من 1974 إلى غاية وفاته رحمه الله.

كما كان أستاذا زائرا بكلية الآداب ببوردو ( فرنسا )و كلية الآداب و العلوم الإنسانية بانجامنة بـجـمـهـوريـة تــشــاد، والمدرسة العليا للقراءات القرآنية بصـنـعـاء بجمهورية اليمن.

رحم الله الفقيد الكبير، وأسكنه فسيح جناته، ورزق أهله وأحبابه جميل الصبر والسلوان، وإنا لله وإنا إليه راجعون.