يستعد تحالف أسطول الحرية لإطلاق حملة جديدة لكسر الحصار عن غزة المحاصرة.

فقد صرح زاهر البيراوي، رئيس اللجنة الدولية لكسر الحصار عن غزة، أنه، أن تحالف أسطول الحرية FFC بمؤسساته المختلفة من أنحاء العالم وضمنها اللجنة الدولية لكسر الحصار عن غزة ICBSG اجتمع في مدينة غوتمبورغ بالسويد على مدار يومي السبت والأحد 20-21 يناير 2018 للبدء بالاستعدادات العملية للحملة القادمة لكسر الحصار عن غزة.

وأكد البيراوي “وجود همة عالية وعزيمة لا تلين وبوصلة واضحة لدى حملات التضامن مع فلسطين”، مشددا على أن “غزة ومعاناة أهلها ما تزال على سلم أولويات الحركة التضامنية الدولية”.

وجدير بالذكر أن المتضامنين مع قطاع غزة المحاصر منذ عام 2006، أطلقوا العديد من الحملات المسيرة في السفن في رحلات بحرية إلى القطاع تمكنت أربع منها من الوصول، واعترض الاحتلال البقية ومنعها من الوصول، الأخيرة منها كانت سفينتا أمل وزيتونة عام 2016، في ظل تفاقم المعاناة في قطاع غزة، بسبب اشتداد وتيرة الحصار، والإجراءات العقابية التي تفرضها السلطة، وسط تحذيرات من تداعيات الانهيار الاقتصادي الشامل.