أكد تقرير دولي إقدام قوات الاحتلال الصهيوني على قتل أربعة فلسطينيين، وإصابة 269 آخرين خلال النصف الأول يناير الجاري.

فقد أظهر تقرير صدر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسق الشؤون الإنسانية “أوتشا” اليوم الجمعة 19 يناير، أن من بين الشهداء ثلاثة فتية فلسطينيين قضوا برصاص القوات الإسرائيلية قرب السياج الحدودي في قطاع غزة، وفي بلدتي عراق بورين (قضاء نابلس) ودير نظام (قضاء رام الله)، بالإضافة إلى شاب عشريني استشهد خلال مواجهات اندلعت في بلدة جيوس (قضاء قلقيلية).

التقرير الذي يغطي الفترة الواقعة بين 2 – 15 يناير 2018، والذي نقل تفاصيله المركز الفلسطيني للإعلام، أشار إلى أن قوات الاحتلال أصابت ما مجموعه 269 فلسطينيا؛ من بينهم 83 طفلا، خلال قمعها مواجهات شعبية باستخدام أعيرة الرصاص الحي والمعدني وقنابل الصوت والغاز المسيلة للدموع.

واندلعت مواجهات في قطاع غزة خلال الأسبوعين الماضيين أسفرت عن إصابة 67 فلسطينيا، فيما توزعت بقية الإصابات وعددها 202 على المواجهات التي شهدتها قرى وبلدات الضفة الغربية المحتلة.

وفي ملف الاعتقالات، وثّق تقرير “أوتشا” تنفيذ الاحتلال لـ 176 عملية دهم واعتقال وتفتيش في مختلف أنحاء الضفة الغربية، انتهت باعتقال 261 مواطنا فلسطينيا؛ من بينهم 22 طفلا على الأقل.