“مغرب اليوم.. إلى أين؟” ندوة نظمتها الجماعة بسيدي سليمان وجمعت طيف المدينة

تخليدا للذكرى الخامسة لرحيل الإمام عبد السلام ياسين، نظمت جماعة العدل والإحسان بمدينة سيدي سليمان مساء الجمعة 5 يناير 2018 ندوة بعنوان “مغرب اليوم.. إلى أين؟”، أطرها كل من الأستاذين أحمد جدور الكاتب السابق للاتحاد المحلي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل بسيدي سليمان، وعبد الرحيم مشروح، ممثلا للجماعة، وعرفت الندوة مشاركة متميزة لفعاليات نقابية وسياسية بالمدينة.

وقد قارب الأستاذ جدور الموضوع من شقه الاجتماعي والنقابي، فخلص إلى أن الدولة المغربية أجهزت على معظم المكتسبات، ليبقى الحل هو استرجاع روح تجربة 20 فبراير. أما الأستاذ مشروح فبعد تشخيصه لطبيعة النظام السياسي المغربي الفاسد والمستبد، أبرز أهمية الجبهة للخروج من الازمة، أملا في تحقيق دولة الانسان.

وتلا هذا الطرح نقاش من طرف الحاضرين، تفاعل معه المحاضرين الكريمين، وختمت الندوة بالترحم على روح الإمام المجدد وعلى أرواح الشرفاء من الوطن.

طالع أيضا  مركزية القضية الفلسطينية في الذكرى الخامسة لوفاة الإمام رحمه الله بخنيفرة