الجديدة تواصل نصرتها للأقصى بمسيرة شعبية

استمرارا في فعاليات الشجب والتنديد بالقرار الأمريكي الأخرق القاضي بالاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيوني الغاصب ونقل السفارة الأمريكية إليها،  ونصرة للأقصى المبارك،  نظمت ساكنة مدينة الجديدة مساء أمس السبت 30 دجنبر2017، مسيرة حاشدة جابت شوارع المدينة.
المسيرة التي دعا إليها ائتلاف هيئات المجتمع المدني بالجديدة المشكل من العديد من الهيئات السياسية والنقابية والحقوقية بالمدينة،  انطلقت من أمام مسرح عفيفي وجابت أهم الشوارع مرددة شعارات مناصرة للقضية الفلسطينية ومنددة بالقرار المشؤوم للرئيس الأمريكي وبالموقف الرسمي العربي المتخاذل.
وقد تقدم هذه المسيرة الأطفال الصغار حاملين العلم الفلسطيني مشكلين لوحة فنية رائعة.
وقد كان لافتا الحضور القوي للمرأة الدكالية خلال المسيرة التي اختتمت بتلاوة البيان الختامي الذي جدد رفضه  لقرار الرئيس الأمريكي وأكد على التضامن المطلق مع القضية الفلسطينية ،رافضا كل أشكال التطبيع مع الكيان الغاصب داعيا إلى مزيد من التعبئة والنضال، كما ثمن ائتلاف هيئات المجتمع المدني في بيانه مشاركة ساكنة مدينة الجديدة شاكرا إياها على قوة وسلمية المشاركة.

طالع أيضا  وقفة بطنجة.. استنكار وغضب من قرار ترمب