نظم القطاع النسائي لجماعة العدل والإحسان بالفقيه بن صالح لقاءً تواصلياً يوم الأحد 24/12/2017 بمناسبة الذكرى الخامسة لرحيل الأستاذ المرشد عبد السلام ياسين، حضره ثلة من الهيآت والفضلاء الديمقراطيين بعنوان “التحولات السياسية ومداخل التغيير”.

أطره كل من الدكتور مصطفى الريق والأستاذة فاطمة أمبارك العسيري، حيث تناولت مختلف المداخلات خيارات التغيير و المقاربات الممكنة؛ خيار تكوين جبهة موحدة الذي يطرحه النهج الديمقراطي، وخيار الميثاق المطروح من قبل جماعة العدل والإحسان، وخيار  إقصاء الإسلاميين الذي تتبناه بعض القوى، وخيار الإصلاح من الداخل.

هذا وعرف النشاط تفاعلا كبيرا من مختلف الأطياف السياسية الحاضرة وكذا مختلف الفاعلين الجمعويين والحقوقيين.

طالع أيضا  العدل والإحسان ببوشنتوف درب السلطان تحيي ذكرى الوفاء الخامسة