فاعلون يناقشون قضية “تخليق الحياة المدرسية” في ندوة بكلية الآداب عين الشق

نظم فرع الاتحاد الوطني لطلبة المغرب بجامعة الحسن الثاني عين الشق أمس السبت 11 نونبر 2017 ندوة تحت عنوان : “تخليق الحياة المدرسية” بمشاركة فعاليات سياسية وأكاديمية ومجتمعية تمثل كل من  النقابة الوطنية للتعليم العالي والمكتب الوطني لفيدرالية الآباء، والكتابة العامة للاتحاد الوطني لطلبة المغرب، وهيئة التوجيه الدراسي  بالإظافة لفعاليات جمعوية أخرى.
وتناول الحاضرون بإسهاب ومن زوايا مختلفة قضية العنف داخل المؤسسات التعليمية مسبباته وتجلياته وخطورته على مستقبل المدرسة المغربية والوطن ككل،  وذلك في سياق الفجوة القيمية التي بدأت تتسع في مؤسساتنا والتي تظهر في تمثلاث شتى أهمها العنف،  كما تم التأكيد على أهمية المقاربة الشمولية في الحد من هذه الظواهر.
وعرفت الندوة تفاعلا للحضور مع مداخلات المؤطرين، لتختتم بالتأكيد على ضرورة تحمل جميع القوى الغيورة على الوطن مسؤولياتها تجاه المدرسة المغربية، والوقوف سدا منيعا أمام هذا النزيف المعرفي والقيمي الذي تعرفه..