بسم الله الرحمن الرحيم

الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة

تقرير: حملة وعد بلفور

اختُتِمت البارحة، الحملة الإعلامية الوطنية التي أطلقتها الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة احتجاجاً ضد وعد بلفور المشؤوم أول أمس الأربعاء، 01 نونبر 2017، واستمرت لثلاثة أيام تزامناً مع الذكرى المئوية لوعد بلفور الصادر بتاريخ 02 نونبر 1917 مُمَهِّداً الطريق لسلب أرض فلسطين وتهجير أهلها.

ودعت الهيئة في بلاغ لها، يوم الثلاثاء المنصرم، “جميع النشطاء والمناصرين للقضية الفلسطينية إلى إحياء هذه الذكرى الأليمة بالمشاركة في الفعاليات الاحتجاجية والتوعوية”، كما أعلنت إطلاق حملتها الوطنية “على مستوى مواقع التواصل الاجتماعي احتجاجاً ضد الوعد المشؤوم ومساهمةً في التوعية بآثاره على الشعبي الفلسطيني”.

الحملة التي رُفِع لها شعار “بلفور: مئوية مشروع استعماري” في سياقه الدولي، اعتمدت وسم #وعد_بلفور100 وطنياً بالمغرب، إلى جانب الوسم المُعتمدِ على المستوى الدولي من طرف مؤسسات مرتبطة بالشعب الفلسطيني في الداخل والخارج #Balfour100 والذي تميَّزَ بتفاعل مليوني على مواقع التواصل.

إلى جانب التفاعل مع الوسم، الذي تجاوز 15 ملايين متفاعل، تميزت حملة الهيئة الإعلامية بعرض عدة فقرات تُعنى بتوعية المواطن المغربي عبر الصفحات الاجتماعية وتعزيز ارتباطه بالقضية الفلسطينية، وتنوعت ما بين التي تُعرِّف بالوعد المشؤوم وأخرى تستعرض محطات تاريخية قبل وبعد تصريح بلفور، إضافة إلى توضيحات تبرز أهم دوافع إحياء الشعب الفلسطيني والوطن العربي عموماً للذكرى المئوية مع رصد تدوينات شخصيات وطنية تفاعلت بدورها مع الحملة..

هذا وشاركت الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة في تنظيم فعاليات ميدانية واحتجاجية ضد وعد بلفور المشؤوم إلى جانب هيئات المجتمع المدني، كان أبرزها تسليم رسالة إلى السفارة البريطانية باعتبارها صرحت بما لا تملك إلى من لا يستحق، وقد سَلّم الرسالة الائتلاف المغربي لأجل فلسطين ومناهضة التطبيع بحضور ذ. سعيد جناح عضو المكتب المركزي للهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة، باعتبارها مكوناً من مكونات الائتلاف المغربي، وعدد من الشخصيات المجتمعية والمناصرة للقضية.

طالع أيضا  ذة. رحاب: نحن مع كل الأشكال السلمية الرافضة للتطبيع مع الكيان الصهيوني

وفي نفس السياق، نظم الائتلاف المغربي من أجل فلسطين ومناهضة التطبيع، وقفة احتجاجية حاشدة يوم أمس، الخميس 02 نونبر، أمام مبنى البرلمان بمناسبة الذكرى المئوية لوعد بلفور، احتجاجاً على الدولة البريطانية ومطالبتها بالاعتذار للشعب الفلسطيني وجبر الضرر الناتج عن تشكيل الكيان الصهيوني مع ترتيب الآثار القانونية والحقوقية والسياسية عن ذلك.