بسم الله الرحمن الرحيم

الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة

بيان

تابعت الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة، باهتمام وقلق كبيرين عرض شركة cmgp المغربية لأدوات فلاحية “إسرائيلية” الصنع من طرف شركة netafim الصهيونية في المعرض الدولي لإنتاج التمور الذي تحتضنه مدينة أرفود المغربية، وهو ما يعد تطبيعا مباشرا مع كيان محتل وغاصب لأرض فلسطين ومقدساتها، وإقدام السلطات المغربية بنفس المدينة مساء يوم السبت 28 أكتوبر الجاري، على اعتقال المناضلة السعدية الوالوس وثلاثة من مرافقيها من نشطاء الحملة الدولية لمناهضة التطبيع مع الكيان الصهيوني/المغرب، لاحتجاجهم على مشاركة الصهاينة في المعرض.
إن الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة، إذ تندد بهذه الخطوات التطبيعية غير المسؤولة، تعلن للرأي العام المحلي والدولي:
أولا: استنكارها الشديد لكل الأنشطة التطبيعية التي عرفها المغرب مؤخرا والرامية للنيل من حب وارتباط المغاربة بالقضية الفلسطينية العادلة.
ثانيا: تضامنها المطلق مع المناضلة السعدية الوالوس ومرافقيها الذين تعرضوا للاعتقال والتضييق من طرف السلطات بالمدينة.
ثالثا: دعوتها كل الفضلاء والأحرار بوطننا الحبيب للتصدي لكل الخطوات التطبيعية مع الكيان الصهيوني على أرض المغرب.
الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة
الاثنين 30 أكتوبر 2017

طالع أيضا  الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة تهنئ المجاهد إسماعيل هنية بمناسبة انتخابه رئيسا للمكتب السياسي ل"حماس"