العلاقة بين الصحبة والجماعة.. ندوة نظمتها الهيئة العامة للتربية والدعوة

نظمت الهيئة العامة للتربية والدعوة لجماعة العدل والإحسان، يوم السبت 14 أكتوبر الجاري بمدينة سلا، ندوة علمية بعنوان: “العلاقة بين الصحبة والجماعة وأثرها على البناء المعنوي للفرد والجماعة والأمة مفهوما وتأصيلا وتاريخا”.                       

فبعد الترحيب بالمشاركين  وبيان الغرض من الندوة من قبل المسير، تناول الدكتور محمد رفيع الكلمة متحدثا عن تحديد مفاهيم الصحبة والجماعة ودلالتهما في القرآن والسنة النبوية الشريفة.                           

وفي المداخلة الثانية تحدث فيها الدكتور محمد الزاوي عن العلاقة بين الصحبة والجماعة في حياة النبي صلى الله عليه وسلم مع الصحابة بكافة طبقاتهم وأصنافهم وحيثياتهم.                                

أما الورقة الثالثة والأخيرة فتناولها فيها الدكتور عبد الصمد الرضى العلاقة بين الصحبة والجماعة زمن الخلافة وكيفية تدبير الصحابة رضي الله عنهم للعلاقة بين الصحبة والجماعة بعد وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم خلال ثلاثين سنة.                                                      

بعد ذلك فسح المجال للحضور الذي أغنى الموضوع بإضافات مهمة وتعقيبات واستدراكات وطرح أسئلة في الموضوع، ثم تناول المتدخلون الكلمة للإجابة عن الأسئلة، لتختتم الندوة ويضرب المسير موعدا مع الجزء الثاني من الندوة في وقت لاحق لتكملة المذاكرة في باقي قضاياها.