رفعت محكمة الاستئناف بالحسيمة، فجر اليوم الثلاثاء 12 شتنبر 2017، الحكم الذي أصدرته المحكمة الابتدائية بالمدينة نفسها في حق حميد المهداوي، مدير نشر موقع “بديل.انفو” من ثلاثة أشهر إلى سنة سجنا نافذا.

وجاء هذا الحكم الاستئنافي بعد رفض المحكمة إخلاء سبيل المهدوي ومتابعته في حالة سراح.

وفي نفس السياق أجلت محكمة الاستئناف بالبيضاء، يومه الثلاثاء 12 شثنبر، ملف المهداوي على ذمة قضية ثانية متعلقة بتهمة “عدم التبليغ عن جريمة المس بسلامة الدولة” إلى جلسة 3 أكتوبر 2017 بسبب عدم إحضاره للمحاكمة إذ كان ماثلا ليلة أمس وفجر اليوم أمام استئنافية الحسيمة كما سبقت الإشارة. وقد احتجت هيئة الدفاع عن هذا الإخلال المتمثل في عدم تحمل النيابة العامة مسؤوليتها لإحضار المهداوي ليكون رهن إشارة العدالة قصد الدفاع عن نفسه إذ برمجت جلستين في يومين متتالين بمحكمتين تبعد كل واحدة عن الأخرى أكثر من 600 كلم.

وجدير بالذكر أن ابتدائية الحسيمة كانت قد حكمت على مدير موقع “بديل أنفو” بثلاثة أشهر حبسا نافذا وغرامة قدرها 20 ألف درهم بتهمة ”الصياح وتحريض المحتجين على الخروج في مسيرة غير مرخصة” ليلة ما عرف بالخميس الأسود بالحسيمة، في 20 من يوليوز الماضي في سياق أحداث حراك الريف.

 

 

طالع أيضا  القضاء المغربي يدين الصحافي حميد المهدوي بـ3 أشهر نافذة