اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني 450 فلسطينيًا خلال شهر غشت الماضي؛ بينهم نساء وأطفال، حسب تقرير لمركز “أسرى فلسطين” للدراسات.

وأوضح المركز الحقوقي في بيان له اليوم (الثلاثاء 5 شتنبر)، أن الاحتلال اعتقل 65 طفلًا فلسطينيًا قاصرًا و15 فتاة وسيدة خلال الشهر الفارط، مبينًا أن 4 حالات اعتقال كانت بحق فتيات لم تتجاوز أعمارهن الـ16 عامًا.

وأشار «أسرى فلسطين»، حسب المركز الفلسطيني للإعلام، إلى أنه رصد 11 حالة اعتقال من قطاع غزة الشهر الماضي، بينهم صيادان اعتقلا خلال ممارسة عملهم مقابل شواطئ القطاع.

وقال إن شهر غشت شهد حملة قمع منظمة وشرسة ضد الأسرى طالت العديد من السجون، وتركزت في سجن ريمون، الذي شهد 5 عمليات اقتحام جرى خلالها عمليات نقل جماعي لأقسام كاملة، واعتداء على الأسرى بالضرب ورش الغاز.

وذكر أن سلطات الاحتلال، قد صعّدت الشهر الماضي من سياسة الاعتقال الإداري بحق الأسرى الفلسطينيين، لافتًا إلى إصدار 118 قرارًا بالاعتقال الإداري؛ بينهم 53 قرارًا جديدًا و65 “تجديد”.