أدانت المحكمة الابتدائية بالناظور نشطاء حراك الريف بمدينة العروي المعتقلين على خلفية مشاركتهم في احتجاجات 12 غشت الجاري، بأحكام توزعت بين البراءة وثلاثة أشهر سجنا نافذة.

 وحكم القاضي، يوم الجمعة 25 غشت 2017، على ناشط بثلاثة أشهر سجنا نافذا، و6 نشطاء بشهر حبسا نافذا وغرامة مالية قيمتها 2000 درهم، ومعتقل آخر بشهرين حبسا نافذين مع غرامة مالية قدرها 2000 درهم، وعلى ثلاثة قاصرين بشهر حبسا نافذا مع غرامة  2000 درهم .

وبرأت المحكمة 5 نشطاء، من بينهم قاصر، مع غرامة مالية قدرها 1000 درهم، ومعتقلين آخرين بالحكم ذاته مع غرامة مالية قدرها 2000 درهم، والسراح المؤقت لاثنين بكفالة قدرها عشرة آلاف درهم.

طالع أيضا  عائلات معتقلي الريف تحذر من الوضعية الخطيرة للأبلق وعدد من المعتقلين