التحق بالرفيق الأعلى هذا اليوم، الأربعاء فاتح ذي الحجة 1438 هـ/ 23 غشت 2017م، الشيخ محمد زحل، أحد علماء ووعاظ مدينة الدار البيضاء، عن عمر ناهز 74 عاما.

ولد الفقيد سنة 1943م في منطقة حاحة، وتعلم مبادئ القراءة والكتابة على يد والده، وبدأ يحفظ كتاب الله ثم التحق بالمدرسة الجزولية لتعلم مبادئ العربية والفقه، ثم بالمعهد الإسلامي بتارودانت، فكلية ابن يوسف حيث تخرج منها عام 1963م.

ولج مدرسة المعلمين بمراكش منتصف الستينات من القرن الماضي، وبدأ يمارس الدعوة في المساجد والأندية ودور الشباب والجمعيات الثقافية بالبيضاء، وكان يقدم الدروس في جامع الحجر بدرب غلف، ومسجد الحاج علي الهواري بالقريعة  ومسجد السنة بدرب الطلبا وجامع الشهداء بالحي المحمدي. وألقى دروسا في كل من المسجد اليوسفي بالأحباس والمسجد المحمدي بها ومسجد الفوارات بالحي المحمدي، الجامع العتيق بعين الشق ومسجد الحفاري بدرب السلطان  ومسجد بين المدن  ومسجد التوحيد.

وشارك في تأسيس حركة الشبيبة الإسلامية أوائل السبعينات، وأسس مجلة الفرقان سنة 1984م وأدارها عشر سنوات، وكان عضوا بمنظمة الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين.

رحم الله الفقيد، وأسكنه فسيح جناته، وألهم أهله جميل الصبر والسلوان، وإنا لله وإنا إليه راجعون.