بسم الله الرحمان الرحيم والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله وآله وصحبه.

جماعة العدل والإحسان

تعزية

تلقينا، في جماعة العدل والإحسان بالمغرب، نبأ وفاة العالم المحدث الشيخ ظهير الدين المباركفوري الرحماني الأثري الهندي رحمه الله تعالى، ببالغ الحزن وتمام الرضا والاحتساب، سائلين المولى جل وعلا أن يجازيه عن الأمة خير الجزاء بما بذله من علم وخدمة لسنة سيد المرسلين، وأن يتقبله في الصالحين ويجعله في جوار المصطفى عليه السلام. كما نتقدم بأحر التعازي لأسرة الراحل وتلامذته والأمة الإسلامية؛ فقد كان من أعلام الحديث في شبه القارة الهندية، وصاحب أعلى إسناد بصحيح مسلم، كما كان متقنا لعدة علوم وفنون درسها لمدة ستين سنة.

الرباط في 2017/08/17
 محمد حمداوي
مكتب العلاقات الخارجية
لجماعة العدل والإحسان