أصدرت المحكمة الابتدائية بالحسيمة، مساء أمس الخميس 17 غشت 2017، حكمها على ثلاثة نشطاء بحراك الريف اعتقلوا خلال الاحتجاجات التي شهدتها مدينة إيمزورن بسنتين نافذتين لكل واحد منهم، بالإضافة إلى غرامة مالية قدرها 500 درهم.

وقد توبع المعتقلون الثلاثة بتهم “إهانة الضابطة القضائية ورشق القوات العمومية بالحجارة والعصيان وحمل السلاح وتعييب أشياء مخصصة للمنفعة العامة”.

وفي الجلسة ذاتها أجل القاضي ملف معتقلي إيمزورن إلى 24 غشت الجاري، رافضا طلب هيئة الدفاع بتمتيعهم بالسراح المؤقت.