طالبت منظمة مراسلون بلا حدود، السلطات المغربية بالإفراج عن كافة الإعلاميين المعتقلين على خلفية تغطيتهم لحراك الريف، مشيرة إلى وجود 7 صحفيين في السجون.

وذكرت المنظمة التي تدافع عن الحق في ممارسة مهنة الصحافة عبر العالم في نداء أطلقته أمس الأربعاء 02 غشت أسماء المعتقلين، وهم محمد الأصريحي وجواد الصبري عن موقع “Rif24″، وعبد العلي حدو، منشط التلفزيون الإلكتروني “AraghiTV”، وحسين الإدريسي “مصور ريف بريس”، وفؤاد السعيدي عن “AgrawTV، وربيع الأبلق مراسل موقع “بديل” أنفو”، بالإضافة الى الصحفي حميد المهداوي مدير موقع “بديل.أنفو”.

ويذكر أن ربيع الأبلق مراسل موقع بديل، يضرب عن الطعام منذ ما يزيد عن 37 يوما، وقد نقل قبل أيام إلى مستشفى مولاي يوسف بالدارالبيضاء، بعد أن تدهورت حالته الصحية، وهو يرقد حاليا في العناية المركزة.