جماعة العدل والإحسان
الحسيمة

الاحتجاج السلمي حق مشروع

ما زالت السلطات المخزنية مصرة على تجاهل المطالب المشروعة لساكنة الريف، ممعنة في قهر المواطنين وهضم حقوقهم ، ولعل آخر الخروقات قرار السلطة بمدينة الحسيمة منع مسيرة 20 يوليوز 2017.
إننا في جماعة العدل والإحسان بالحسيمة ندين هذا المنع المتعسف لأن الاحتجاج السلمي حق تكفله جميع الشرائع والقوانين، ونجدد دعمنا لكل الفعاليات السلمية الداعية إلى تحقيق المطالب المشروعة للمنطقة.
ونؤكد أن الاستجابة لهذه المطالب وإطلاق سراح جميع المعتقلين هو المدخل السليم لحل الأزمة.

الثلاثاء 18 يوليوز 2017