أعلنت الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة عن تنظيمها وقفة احتجاجية نصرة للمسجد الأقصى الشريف، يوم  غد الاثنين 17 يوليوز2017 بالحي المحمدي بالدار البيضاء مباشرة بساحة المسجد الكبير مباشرة بعد صلاة المغرب، وذلك في إطار حملة تطلقها الهيئة بعنوان “مغاربة من أجل المسجد الأقصى المحاصر“.
وفي هذا السياق قال الأستاذ محمد الرياحي عضو المكتب المركزي للهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة” لبيك يا أقصى؛ هو شعار الوقفة الاحتجاجية التي ستنظمها الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة بالحي المحمدي، احتجاجا على قيام الكيان الصهيوني الغاصب وفي خطوة غير مسبوقة منذ سنة 1969 بمنع رفع الأذان والصلاة في المسجد الأقصى المبارك في تحد سافر لكل الأعراف والمواثيق“.
وأضاف المتحدث في تصريح لموقع الجماعة.نت أن هذه الوقفة هي “صرخة مغربية في وجه الغطرسة الصهيونية التي تجاوزت كل الحدود؛ مستهدفة الانسان الفلسطيني والأرض الفلسطينية والمقدسات الفلسطينية“، مضيفا “هي رسالة للأنظمة العربية كي تتحمل مسؤوليتها في حماية المسجد الأقصى المبارك عنوان عزة الأمة ومجدها؛ ورسالة للمؤسسات الدولية كي تبتعد عن سياسة الكيل بمكيالين تجاه القضايا العادلة والمشروعة، كما هي دعوة للشعوب العربية وكل أحرار العالم كي تعلن النفير العام نصرة للأقصى الأسير” .