بعد إصدارها أحكاما وصفت بالقاسية على 25 معتقلا، بلغت 38 سنة، أدانت المحكمة الابتدائية بمدينة الحسيمة، أمس الاثنين 3 يوليوز 2017، ثلاثة معتقلين من نشطاء حراك الريف 24 شهرا سجنا، حيث حكمت على اثنين (عبد الغفار اوطاح، عمر النعاسي) بالحبس النافذ 18 شهرا لكل واحد منهما، وعلى الثالث (عبد الرشيد بنتهامي) بالسجن 8 أشهر موقوفة التنفيذ.
وفيما يخص باقي المعتقلين رفض القاضي ملتمسات الدفاع من أجل متابعتهم في حالة سراح، وتم تأجيل الحكم في الملف إلى جلسة 10 يوليوز.
ويأتي هذا الحكم بعد خروج إعلامي لرئيس الحكومة أكد فيه على ضرورة ضمان محاكمة عادلة للمعتقلين على خلفية حراك الريف المطالب بالتنمية الاجتماعية والاقتصادية والثقافية.

طالع أيضا  حراك الريف: الأسباب.. عناصر القوة.. سياسات الدولة (1)