انضباط عال وصفوف متراصة.. مسيرة الرباط تؤكد “حضارية” المطالبين بالكرامة

عرفت مسيرة الرباط الشعبية انضباطا كبيرا، رغم مشاركة مئات الآلاف من المغاربة اليوم الأحد 11 يونيو إلى وسط العاصمة الرباط للمشاركة في مسيرة الكرامة.

ففي صفوف متراصة وانسيابية عالية، رفعت الشعارات بكل مسؤولية، مما ينم عن وعي متزايد بأهمية الأشكال الاحتجاجية السلمية الحضارية في التغيير.

ويعتبر هذا الانضباط، الذي نوه به المتتبعون، ردا واضحا على من يتهم المطالبين بحقوقهم بالريف ومختلف مناطق المغرب بأنهم فوضويون ويسعون لزعزعة أمن الناس وترهيبهم.

وتجدر الإشارة الى أن مسيرة الرباط الشعبية دعت إليها مختلف الهيئات السياسية والنقابية والحقوقية، للتنديد بالحكرة والقمع الذي يطال المطالبين بالكرامة والعدالة الاجتماعية.