إن اللجنة المحلية لدعم الحراك الاجتماعي، المجتمعة بتاريخ 30/5/2017، وبعد تدارسها للأوضاع الاجتماعية بالمغرب وتطورات الأحداث الدائرة رحاها بمناطق المغرب كافة، بما فيها الريف التي عاشت مؤخرا أوضاعا خطيرة، تمثلت في عسكرة الريف ومحاصرته بشتى أنواع العسكر والبوليس العلني والسري، مدججين بأعتد العتاد، وتتويجها باعتقالات عشوائية مست العديد من المتظاهرين الدين خرجوا للشارع للتعبير عن سخطهم من الأوضاع المزرية التي أضحى يعيشها المواطن المغربي، بل أكثر من ذلك، فالدولة المخزنية، عوض التفكير بجدية في إيجاد لحلول للملفات الاجتماعية والجلوس إلى طاولة الحوار والتفاوض مع القيادة الشرعية التي أفرزها الحراك، التجأت إلى التسويف والتضليل واستغلال الدين وتخوين أبناء الريف الذي لن يشك أحد في وطنيتهم أبا عن جد. إن المقاربة الأمنية والقمعية لمواجهة الحركات الاحتجاجية، لم ولن تكون حلا بل ستؤدي إلى احتقان خطير قد يعصف بالأخضر واليابس. كما أن اللجنة المحلية وقفت بتمعن شديد عن وضعية إقليم أسفي، التي هي جزء لا يتجزأ من الوضعية العامة، وما آلت إليه من تدهور وتهميش وفقر ونهب للخيرات والمال العام وحرمان الجماهير من أبسط الحقوق. إن سياسة الدولة اللاشعبية واللاديمقراطية، أدت وستؤدي إلى تدهور الأوضاع الاجتماعية وتنامي ظاهرة الفقر والبطالة والرشوة والمحسوبية والزبونية والريع ونهب الخيرات واحتكار السلطة والمال في أيادي فاسدة لا هم لها إلا تكديس الثروات.

إن اللجنة المحلية لدعم الحراك الاجتماعي تسجل ما يلي:

– إدانتها لكل أشكال القمع والعسكرة التي ووجه بها المتظاهرون بالريف والحسيمة والناظور وغيرها من مناطق لمغرب.

– إدانتها واستنكارها لكل الاعتقالات التعسفية التي طالت المئات من أبناء الريف.

– إدانتها لكل أشكال العنف والتعذيب الذي مورس على المتظاهرين بصفة عامة والمعتقلين بصفة خاصة.

– تعلن تضامنها اللامشروط مع الحركات الاحتجاجية بكل مناطق المغرب عامة، ومع أبناء الريف خاصة.

– تدعو إلى مساندة الحركات الاحتجاجية واتخاذ الحيطة والحذر من الإعلام المشبوه الذي يروج لإشاعات بعيدة كل البعد عن حقيقة الواقع.

– توجه نداءها من أسفي معقل النضال والصمود إلى باقي مناطق المغرب، من أجل تشكيل لجان الدعم والمساندة لكل الحركات الاحتجاجية المطالبة بالكرامة والعيش الكريم، ومحاسبة رموز الفساد وناهبي المال العام.

إن اللجنة المحلية تحيي بحرارة كل مناضلات ومناضلي الحركات الاحتجاجية وخاصة بالحسيمة، وتعلن عن تنظيم وقفة احتجاجية تضامنية يوم الأحد 4 يونيو 2017 على الساعة 10 ليلا بساحة الاستقلال بأسفي، وتدعو جماهير أسفي الحضور والمشاركة في الوقفة التضامنية.

عن سكرتارية اللجنة المحلية.