في خطوة تضامنية مع الأسرى الفلسطينيين الذين يخوضون معركة الوحدة الوطنية من أجل الحرية والكرامة، خاض أعضاء الائتلاف المغربي من أجل فلسطين ومناهضة التطبيع إضرابا عن الطعام لمدة 24 ساعة بالمقر المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالرباط، انتهت مساء أمس الأحد (07 ماي 2017).

كما شهدت مقرات الائتلاف في المدن المغربية إضرابات متزامنة عن الطعام شارك فيها أكثر من 1500 شخص.

وفي نفس السياق نظم الائتلاف زيارة تضامنية إلى السفارة الفلسطينية بالرباط لتبليغ السفير تضامن كل المغاربة بكل مكوناتهم السياسية والحقوقية والجمعوية والنقابية مع الأسرى الفلسطينين.

ومعلوم أن قرابة 1500 أسير فلسطيني في سجون الاحتلال يخوضون إضرابا عن الطعام منذ يوم الإثنين 17 أبريل الجاري، الذي يخلد ليوم الأسير الفلسطيني، من أجل انتزاع حقوقهم الإنسانية التي سلبتها إدارة سجون الاحتلال، والتي حققوها سابقًا بالعديد من الإضرابات.

ويخضع 6500 أسير فلسطيني للاعتقال في سجون الاحتلال الصهيوني، بينهم 57 امرأة، و300 طفل، و500 معتقل إداري، و1800 أسير مريض.

طالع أيضا  معركة « الحرية والكرامة » تصل يومها 37 والوضع الصحي للأسرى يتدهور