الأساتذة المتدربون يعتصمون أمام مقر وزارة التربية والتعليم لاسترجاع حقهم

اعتصم الأساتذة المتدربون اليوم الأحد 30 أبريل أمام مقر وزارة التربية الوطنية، شارك فيه متضامنون معهم، وممثلون عن المبادرة المدنية الموقعة على محضري الاتفاق 13 و21 أبريل 2016.

وقد جدد المعتصمون تنديدهم بترسيب أكثر من 150 أستاذا متدربا، مستنكيرن استمرار الدولة في محاولة التنصل من مسؤوليتها في هذا الملف، واستخدامها أسلوب اللامبالاة، وهو ما قد يسهم في تأزيم الوضع أكثر مما هو عليه الآن، حيث قد تتطور الأمور إلى تصعيد قد لا تحمد عقباه، بحسب ماعبر عنه أحد أعضاء تنسيقية الأساتذة.
يذكر أن هذا الاعتصام يأتي ضمن سلسلة احتجاجات متنوعة، وفق برنامج سطره المجلس الوطني للأساتذة المتدربين،  يدوم لثلاثة أسابيع متتالية، اختير له شعار  “إصرار واستمرار حتى النصر“.
وقد خاض الأساتذة المتدربون أسبوعين من الاحتجاج، حيث من المنتظر أن تختتم هذه المرحلة النضالية، بالأسبوع الثالث من هذا البرنامج، والذي يتزامن مع فاتح ماي عيد العمال العالمي، وسيشارك الأساتذة في المسيرات المحلية والوطنية التي تخلد هذا اليوم، ثم يخوضون إضرابا  يوم الخميس 4 ماي.