بعد يومين من انطلاق إضراب الأسرى الفلسطينيين داخل سجون الاحتلال الصهيوني تحت شعار “إضراب الحرية والكرامة”، والذي تزامن مع يوم الأسير 17 أبريل، أكدت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، بدء انضمام الأسيرات للإضراب المفتوح، وذلك بخطوات احتجاجية تمثلت بإرجاع وجبات الطعام.

ونقلت وسائل إعلام فلسطينية أن محامية هيئة الأسرى هبة مصالحة، التي زارت الأسيرات في سجن “هشارون” والذي يُحتجز فيه 58 أسيرة، أكدت أنهن اتخذن قرار مساندة ودعم الأسرى المضربين ومطالبهم العادلة بإعادة وجبات الطعام كل 10 أيام. وذكرت أن هذه الخطوة قد تتطور أكثر من ذلك إذا لم تستجب حكومة الاحتلال لمطالبهن.

وبدأ 1500 أسير بسجون الاحتلال إضرابًا مفتوحًا عن الطعام الإثنين، احتجاجًا على إجراءات إدارة السجون ضدهم ورفض الاستجابة لمطالبهم العادلة.

طالع أيضا:

الشعب الفلسطيني يخلد يوم الأسير.. وفتحي يطالب المنظمات الدولية بحماية الأسرى

طالع أيضا  بمناسبة يوم الأسير الفلسطيني.. المحتل الصهيوني يعتقل مليون فلسطيني منذ 1948