وقفة أخرى للهيئة المغربية للنصرة بسباتة تنديدا بمجزرة خان شيخون المروعة

تضامنا مع الشعب السوري الأبي وتنديدا بآلة الإجرام لنظام بشار المجرم الذي يتفنن في التنكيل بأناء سوريا وبناتها، وكان آخرها مجزرة خان شيخون المروعة والتي راح ضحيتها أكثر من 100 شهيد و400 مصاب أغلبهم من الأطفال جراء استهداف الطيران الحربي للمدينة بغاز السارين السام، ووفاء لواجب التضامن والوقوف مع المستضعفين وفضح الطغاة الظالمين، نظمت الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة وقفة شعبية أمام مسجد السنة مساء الثلاثاء رفع المشاركون فيها شعارات التضامن اللامشروط مع الشعب السوري، مع التنديد بالصمت العربي والدولي على نظام عميل شرد شعبا وأباد حضارة.

وكانت الوقفة مناسبة للتأكيد على وقوف المغاربة مع الشعب السوري في محنته وأحقيته في رفض نظام البطش والاضطهاد.

طالع أيضا  الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة: إدارة فيسبوك تغلق صفحة الهيئة بدعوى معاداة السامية