عقدت تنسيقية “الائتلاف المغربي من أجل فلسطين ومناهضة التطبيع” ندوة صحفية يوم الثلاثاء 28 مارس 2017 بمقر النقابة الوطنية للصحافة بالرباط، حيث تمت تلاوة نداء الائتلاف وبلاغ إطلاق الحملة المئوية لوعد بلفور المشؤوم عبر فعاليات يوم الأرض.

وكشف الائتلاف عن تنظيم وقفة شعبية يوم الخميس 30 مارس على الساعة الخامسة والنصف مساء أمام البرلمان بالرباط.

فيما يلي نص نداء “الائتلاف المغربي من أجل فلسطين ومناهضة التطبيع” 
الرباط: 28 مارس 2017

بمناسبة إحياء الذكرى المئوية لوعد بلفور المشؤوم تحت شعار: “مئة سنة من الاستعمار ــ مئة سنة من المقاومة”

إلى جميع المواطنات والمواطنين،
· من أجل الاصطفاف مع قضية الشعب الفلسطيني ودعم صموده ومقاومته.
· من أجل العمل في المغرب لمناهضة وتجريم كافة أشكال التطبيع مع الاحتلال الصهيوني.
نحن الهيآت الموقعة على هذا النداء…
– انطلاقا من عدالة ومشروعية مقاومة الشعب الفلسطيني – بجميع أشكالها – ضد مشروع احتلال واستعمار أرضه،
– واستحضارا منا للمؤامرات الجديدة التي باتت تتهدد قضية شعب فلسطين، وحقوقه الثابتة المتمثلة في حق تقرير مصيره على أرضه، بما فيه حقه في العودة واسترجاع سيادته الوطنية الكاملة على ترابه.
– وأمام محاولة الرئيس الأمريكي الجديد دونالد ترامب -على خطى سياسة الإدارة الأمريكية المعادية باستمرار لحقوق الشعب الفلسطيني- إعطاء دفع جديد للمشروع الصهيوني بتشجيعه لزيادة وتيرة الاستيطان، وبعزمه نقل سفارة أمريكا الإمبريالية إلى مدينة القدس لدعم الحلم الصهيوني بجعلها “عاصمة أبدية للدولة اليهودية” المزعومة، ضدا على كل القرارات الدولية بهذا الشأن. ويشكل هذا الموقف ما يمكن تسميته “وعد ترامب” على غرار “وعد بالفور”.
– وتذكيرا بتاريخ 2 نونبر 1917، انطلاقة للمؤامرة الدولية التي قادتها دولة بريطانيا العظمى – أكبر دولة استعمارية آنذاك – حيث بعث اللورد بالفور، وزير خارجيتها، رسالة للبارون روتشليد، كقائد للحركة الصهيونية البريطانية والعالمية آنذاك، يعده فيها بالتزام بلده بإقامة “وطن قومي لليهود” فوق أرض فلسطين. وشكل ذلك الوعد المشؤوم مدخلا ورعاية وتشريعا من طرف الإمبراطورية البريطانية لمشروع احتلال فلسطين من طرف العصابات الصهيونية.
– استحضارا منا أن إقامة الكيان الصهيوني (15 ماي 1948)،تمت في ظروف هي حلقة لسلسلة طويلة من المؤامرات و المذابح والاعتداءات على الشعب الفلسطيني والدول العربية (1948- 1956 – 1967- 1973- 1982- 2006 – 2008-2014…) والمذابح ضد شعوبها (دير ياسين وكفر قاسم، وصبرا وشاتيلا، قانا، غزة…)
– واستحضارا منا للأوضاع الراهنة حيث يسيطر الاستعمار الصهيوني بالحديد والنار على كافة الأراضي الفلسطينية بما في ذلك القدس والضفة الغربية وقطاع غزة الذي يعيش في ظل الحصار المطلق ولايزال سكانه معرضون للتقتيل البطيء.
– وتذكيرا بالتاريخ الطويل من الجرائم التي ارتكبها الاحتلال الصهيوني أمام مرأى ومسمع العالم أجمع، بينما ظل مرتكبوها بعيدين عن أي مساءلة أو عقاب، مستفيدين من مظلة الهيمنة الأمريكية على العالم وهي اليوم الدولة الراعية الأولى للكيان الصهيوني،
إن الموقعين أسفله على هذا النداء يعلنون العزم للتعبئة على الإحياء المشترك للذكرى المئوية لوعد بلفور المشؤوم طوال هذه السنة من خلال تشكيل ائتلاف واسع لمناهضة الصهيونية والتطبيع وللتضامن مع الشعب الفلسطيني تحت شعار : “مئة سنة من الاستعمار، مئة سنة من المقاومة”
وسنعمل من خلال هذا الائتلاف، لتسطير برنامج سنوي تشارك فيه مختلف المكونات المجتمعية المغربية الجمعوية والنقابية والحقوقية والسياسية والنسائية والشبابية والطلابية والمهنية…. ، ويدعم الائتلاف أنشطة مكوناته الداعمة بفلسطين اذا كانت تتوافق وروح النداء للنضال من أجل:
1/ دعم الشعب المغربي لنضال الشعب الفلسطيني الذي يواصل ببطولة نادرة صموده على أرضه ومقاومته المشروعة لنظام الميز العنصري (الأبارتهايد) الصهيوني في جميع مخططاته الهادفة إلى طمس حقوقه العادلة والمشروعة بل إلى طرده النهائي من أرضه.
2/ التصدي للتطبيع مع الكيان الصهيوني ،والعمل على تجريمه قانونيا بعد أن أصبح نهجا جديدا عند جل الأنظمة العربية التي تسعى جاهدة إلى بناء علاقات مع المستعمر الصهيوني في المجالات السياسية والمخابراتية والعسكرية والاقتصادية… وللأسف الشديد، فإن المغرب لا يشكل استثناء في هذا المجال ، حيث يسجل تصاعد عمليات التطبيع مع الكيان الصهيوني من خلال السماح بترويج ما يأتي من الاحتلال ، من البضائع والتجهيزات بما فيها المعدات المصنوعة من طرف المركب الصناعي العسكري الصهيوني، ومن خلال تبادل البلدين لزيارات الوفود وأشكال أخرى من التعاون والتطبيع الأكاديمي والثقافي.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التوقيعات:
الجمعية المغربية لمساندة الكفاح الفلسطيني، العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان ،الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، مجموعة العمل الوطنية من اجل فلسطين، مبادرة ال ب.د.س، الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة، المبادرة المغربية للدعم والنصرة، الائتلاف المغربي لهيئات حقوق الإنسان، الشبكة الديمقراطية المغربية للتضامن مع الشعوب ، المرصد المغربي لمناهضة التطبيع، جمعية التضامن المغربي الفلسطيني. الائتلاف المغربي للتضامن،
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الخطوط الأولى لبرنامجنا
ستكون هذه السنة حافلة بالأنشطة التضامنية مع الشعب الفلسطيني والنضالية ضد التطبيع وضد القوى المهيمنة عالميا وعلى رأسها الولايات المتحدة الأمريكية راعية الكيان الإرهابي والعنصري الصهيوني.
وفي انتظار تحديد البرنامج الدقيق لهذا الإحياء، فستكون أبرز المحطات:
ــ تنظيم أسبوع لمناهضة الأبارتهايد (الاستعمار والميز العنصري الصهيوني) بالمغرب من 24 إلى 31 مارس.
ــ إحياء يوم الأرض (30 مارس) بجميع المناطق على المستوى الوطني.
ــ إحياء ذكرى نكبة 15 ماي 1948 المشؤوم
ــ إحياء الذكرى الخمسينية للنكسة (5 يونيه 1967)
ــ إحياء الذكرى المئوية لوعد بلفور المشؤوم في 2 نونبر 2017.
ــ إحياء اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني في 29 نونبر 2017…..

طالع أيضا  محامو الجديدة يتضامنون مع القدس الشريف ويحتجون على "قرار ترامب"