تتواصل البيانات المستنكرة لإعفاء أطر جماعة العدل والإحسان، الصادرة بالشكل التعسفي الفجائي الذي تمت به، من قبل مؤسسات عمومية مختلفة على امتداد جهات البلاد.

وفي هذا السياق أصدر مكتب الفرع المحلي للجامعة الوطنية للماء الصالح للشرب بورزازات بيانا ندد فيه بإعفاء الإطار إسماعيل كراري من مهامه كرئيس مصلحة بمكتب الماء الصالح للشرب بتزنيت، مشيرا أن الإعفاء تم بدون أي مبرر أو سابق إنذار.

وعبر المكتب النقابي المنضوي تحت لواء الإتحاد المغربي للشغل عن استنكاره لهذا “التصرف الذي يعبر عن أفعال لامسؤولة تتنافى مع معايير الإنسانية وتكرس سياسة الظلم والإقصاء والتهميش المقصود والممنهج من طرف الإدارة”.

وأعلن المصدر ذاته في بيانه الصادر يوم 8 مارس 2017 تضامنه الكامل مع الإطار المعفى من المسؤولية إلى أن يسترجع حقه ويستعيد كرامته، بحسب تعبير الجهاز النقابي.

ودعا في الأخير الإدارة إلى التراجع عن قرارها في حق الإطار كراري اسماعيل في أقرب الآجال، و“الترفع عن مثل هذه التعسفات، وإعادة النظر في مثل هذه القرارات الجائرة”.

طالع أيضا  الاتحاد الوطني للمهندسين يراسل "مؤسسات الدولة" بشأن الإعفاءات التعسفية