في خطوة غير مستغربة من أجهزة المخزن، منعت سلطات المخزنية اليوم الأربعاء 8 مارس 2017 تنظيم وقفة تضامنية مع المرأة في يومها العالمي، كان يعتزم تنظيمها القطاع النسائي لجماعة العدل والإحسان بمراكش.

وقد جاء هذا المنع في الوثيقة التي تحمل إمضاء قائد الملحقة الإدارية جليز، حيث ورد فيها:

“فإن القائد رئيس الملحقة الإدارية جليز يقرر ما يلي:

منع تنظيم المظاهرة في الطريق العمومية المزمع تنظيمها من طرف ما يسمى القطاع النسائي لجماعة العدل والإحسان، يوم الأربعاء 8 مارس 2017 ابتداء من الساعة الخامسة والنصف مساء، أمام وكالة اتصالات المغرب بشارع محمد الخامس، جليز، مراكش”.

ويأتي هذا المنع غير المستغرب من السلطات ليزكي سلسلة من الإجراءات التعسفية القامعة للحرية والهاضمة لأبسط حقوق المواطنة.