نظمت نقابات وجمعيات مهنية بأزيلال مساء الثلاثاء 21 فبراير 2017 وقفة احتجاجية أمام المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، مستنكرة التعسف الإداري غير المبرر الذي مارسته وزارة التربية الوطنية في حق عدد كبيرا من رجال ونساء التعليم في مختلف المديريات الإقليمية ومن ضمنها مديرية أزيلال التي عرفت إعفاء 6 أطر من مهامهم تعسفا ودون الاستناد على أي أساس قانوني، إلا ما كان من انتسابهم إلى جماعة العدل والإحسان.

ورفع المحتجون أصواتهم بشعارات منددة بهذا التعسف المخزني الجديد الذي يتجلى في إعفاءات غير مستساغة، وأعربوا عن نيتهم متابعة هذا الملف ووضع برنامج نضالي يروم دفع المعنيين إلى التراجع عن هذه القرارات التعسفية.

أما المتضررون من هذه التعسفات فأعربوا عن شكرهم وتقديرهم لكل المتضامنين معهم في هذه القضية ذات الخلفية السياسية الواضحة، والتي اعتبروا أنها قضية الجميع.

طالع أيضا  الحملة المخزنية ضد أطر الجماعة.. لقاء مع الأستاذ المعفى توفيق حماس