حذّر المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف من مغبة تفاقم الأوضاع في قطاع غزة نتيجة استمرار الحصار وإغلاق المعابر.
وقال ملادينوف أثناء إفادته يوم الخميس (16 فبراير 2017) في جلسة دورية لمجلس الأمن الدولي، حسب وكالة الأناضول، إن “الوضع في غزة لا يمكن أن يستمر، وقد يتفاقم قريبا” موضحا أن الأمم المتحدة تسعى للتعاون مع السلطة الفلسطينية لحل مشكلة الكهرباء في غزة بشكل مستدام.
وفي سياق متصل، أكد ملادينوف أن الاستيطان الإسرائيلي يتعارض مع القانون الدولي، معتبرا أن قانون تبييض المستوطنات الذي أقره الكنيست (برلمان إسرائيل) مؤخرا يسمح بشرعنة الاستيطان “ويمثل انتهاكا للدستور الإسرائيلي”.
ويفرض كيان الاحتلال الإسرائيلي حصارا على سكان قطاع غزة منذ نجاح حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بالانتخابات التشريعية في يناير 2006، وشدّدته منذ يونيو 2007 مما أثر على العديد من الخدمات بشكل كبير ومنها الكهرباء.

طالع أيضا  هيئة فلسطينية تؤكد استمرار حراك العودة وتدعو الشعب لجمعة "المسيرات مستمرة"