اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني، فجر اليوم الجمعة 10 فبراير 2017، 13 مواطنا في حملة مداهمات في مناطق متفرقة بالضفة الغربية المحتلة، طالت منزل منفذ عملية “بتاح تكفا” جنوب نابلس.
فيما استولى مستوطنون فجر اليوم، أيضا، على غرفة سكنية ومخازن وساحة منزل في حي وادي حلوة ببلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى.
وكانت سلطات الاحتلال الصهيوني قد فرضت، الليلة الماضية، الحبس المنزلي على ثلاثة مقدسيين، ضمن إجراءاتها العقابية ضد سكان المدينة المحتلة، بعد أن ضربوهم ضربا مبرحا خلال عملية الاعتقال.
وتابعت ذات السلطات عدوانها، في نفس اليوم، بمنع أهالي قطاع غزة من التوجه لأداء صلاة الجمعة في المسجد الأقصى المبارك، للأسبوع العاشر على التوالي.

طالع أيضا  استشهاد صياد في بحر غزة برصاص الاحتلال الصهيوني وجرح اثنين آخرين