استضافت صفحة الإمــام عبد السلام يـــاسين رحمه اللــه facebook.com/Abdessalam.Yassine  الكاتب الأديب الأستاذ محمد العربي أبو حزم في حوار مفتوح حول مؤلفه الجديد: عبد السلام ياسين الإمام المجدد وهو أول كتاب يتناول سيرة مؤسس العدل والإحسان.

1 ـ ما هي الدوافع التي جعلتك تقدم على تأليف هذا الكتاب؟ وما هي الإضافة النوعية التي جاء بها هذا التأليف في نظرك؟

بسم الله والحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله وآله ومن والاه.
أشكر صفحة الإمــام عبد السلام يـــاسين رحمه اللــه مبادرتها إلى هذا الحوار، وأحمد الله تعالى كما ينبغي لجلال وجهه وعظيم سلطانه على ما وفقني إليه من توثيق سيرة رجل من رجالات الأمة العظام.
لقد تعرض الإمام عبد السلام ياسين رحمه الله لحملات ممنهجة مزمنة من التضييق والتعتيم والحصار منذ ولوجه رحاب الزاوية البوتشيشية منتصف ستينات القرن الماضي وليس منذ نصيحته الشهيرة: “الإسلام أو… الطوفان!” كما هو شائع. وظل على مدى عشرات السنين في مرمى سهام حملات من التشويه ومن الإشاعات المغرضة لتنفير الناس منه ومن مشروعه التغييري ومن جماعته، حتى أضحى ما سطره الخصوم والمغرضون في كتبهم وصحفهم ومجلاتهم وأشرطتهم المرئية والمسموعة الملجأَ الوحيد لمن يريد أن يتعرف عليه، خاصة في المرحلة التي كان الإمام يكابد فيها السجن والإقامة الجبرية وكانت الجماعة ترزح تحت ضغط التضييق والاعتقالات والحصار الإعلامي والميداني. ولئن كانت الأجيال الأولى من الجماعة ومن أبناء الحركة الإسلامية عموما قد ظفرت برؤية الرجل وبمجالسته وبالاستئناس بحديثه وبمعرفته من قرب معرفة رفعت عن أعينها الغشاوات وطبعت صورة شخصيته في قلوبها، فإن الطارئ من أجيالنا الحاضرة والقابلة تحتاج إلى ما يقربها إلى الحد المستطاع من حقيقته. وأهم ما في هذه الحقيقة التي سعت هذه السيرة إلى تقريبها إلى القراء هو أن هذا الإمام العظيم حمل على كاهله أمانة الدلالة على الله تعالى، ودفع ضريبة الاصطفاف مع المستضعفين، وخرج إلى الناس بمشروع تغييري تجديدي كبير، مع تعدد ما وهبه الله تعالى من ريادة في الفكر والتنظير وحنكة في الإدارة والتنظيم وحكمة في قيادة سفينة الحركة الإسلامية وفي توجيهها الوجهة الصحيحة في خضم ما يحيط بها من عواصف.
ومن نافلة القول إن الكتاب هو أول توثيق شامل لحياة الإمام عبد السلام ياسين، ولهذا فلا معنى للحديث عن الإضافة التي جاء بها في غياب أي مضاف إليه سابق! أما بالإضافة إلى ما كان معروفا عند العموم من حياته رحمه الله فإن الكتاب يزعم أنه لا مجال للمقارنة بين ذلك وبين حصيلته من المعلومات الجديدة الموثقة المحققة سواء ما تعلق منها بمساره الدراسي أو المهني أو الفكري أو التربوي أو الجهادي، مع ما يقتضيه الأمر من تركيب وتحليل، ومع ما يفرضه من التلميح ومن الإشارة إلى التجارب المجايلة هنا وهناك، ومع ما يتصل به من استحضار للسياقات المحلية والإقليمية والدولية التي واكبتها زمنيا.

طالع أيضا  طنجة: حفل توقيع كتاب "عبد السلام ياسين الإمام المجدد" للأستاذ أبو حزم

2 ـ ما هي المنهجية المعتمدة والمراحل المتبعة في هذا التوثيق القيم؟

أول ما استهللت به هذا العمل هو وضع تصميم أولي اعتمادا على قراءاتي لبعض أساليب ونماذج السير الغيرية، واعتمادا على أرضية المعلومات التي كانت معروفة عن صاحب هذه السيرة رحمه الله. تصميم اضطررت إلى…

تابع تتمة الحوار على موقع ياسين نت