بسم الله الرحمن الرحيم
جماعة العدل والإحسان
الرباط، في 18 ربيع الثاني 1438  17 يناير 2017

الموضوع: تهنئة

إلى الشيخ المجاهد رائد صلاح رئيس الحركة الإسلامية في فلسطين.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

أما بعد، لقد تلقينا بكل فرح واستبشار نبأ الإفراج عنكم بعد تسعة أشهر من الاعتقال في السجن من قبل الكيان الصهيوني الغاصب؛ وإننا إذ نهنئكم ونشد على أياديكم في جهادكم المبارك نسأل الله تعالى لكم السداد والنصر والتأييد، وأن تظل إرادتكم وإرادة سائر المرابطين والمدافعين عن المسجد الأقصى والقدس الشريف صخرة تتحطم عليها المخططات الصهيونية التي تستهدف مقدساتنا.

وفي الأخير تقبلوا تحياتنا، واعلموا أن قضية القدس وفلسطين ستظل أم قضايانا، ولن تقر أعيننا حتى يجمعنا الله بكم في أحضان الأقصى المبارك ساجدين لله رب العالمين.

أخوكم الأمين العام لجماعة العدل والإحسان
محمد عبادي
طالع أيضا  القدس وفلسطين عند الإمام ياسين (5)