اعتبرت الأستاذة هند زروق القيادية في جماعة العدل والإحسان قال الحق سبحانه وتعالى حَتَّىٰ إِذَا بَلَغَ أَشُدَّهُ وَبَلَغَ أَرْبَعِينَ سَنَةً قَالَ رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَىٰ وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَصْلِحْ لِي فِي ذُرِّيَّتِي ۖ إِنِّي تُبْتُ إِلَيْكَ وَإِنِّي مِنَ الْمُسْلِمِينَ ، اعتبرته “دعاء للوصل بين الأجيال والأدوار والمهمات والطموح” . مضيفة أن الأمر جامع بين الأصل والفرع، بين المربَّى والحضن.

جاء كلام زروق وهي تتحدث عن موضوع “الطفولة ورعاية الفطرة محور التغيير” ضمن ندوة حول موضوع: “تربية الطفل عند الإمام المجدد” ، وذلك في إطار فعاليات الذكرى الرابعة لرحيل الإمام عبد السلام ياسين رحمه الله، التي نظمتها منطقة عين الشق-سباتة بالدار البيضاء قبل أيام.

يمكنكم مشاهدة مداخلة الأستاذة هند زروق كاملة على قناة بصائر.