انطلقت قبل قليل الوقفة الشعبية الاحتجاجية التي تنظمها مجموعة من الهيآت السياسية والحقوقية والنقابية والمجتمعية بساحة الأمم المتحدة (ساحة ماريشال) وسط مدينة الدار البيضاء، تخليدا لليوم العالمي لحقوق الإنسان (10 دجنبر) واستنكارا للواقع الحقوقي المغربي الذي يزداد ترديا وانتكاسا.

وتشارك في الوقفة جماعة العدل والإحسان ممثلة في عدد من قياداتها القطرية والمحلية وأعضائها من النساء والرجال.

وللموقع عودة لتفاصيل الوقفة.