استجابة لنداء الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة بالحي المحمدي للتضامن مع الشعب السوري واستنكارا للمجازر الوحشية التي في حلب، نظمت ساكنة الحي المحمدي يوم الجمعة 9 دجنبر 2016 عقب صلاة العشاء بالمسجد الكبير قرب مركز البريد وقفة شعبية رفعت فيها شعارات متضامنة مع الشعب السوري وصمود حلب، كما ندد المشاركون بالغطرسة الروسية ووحشية النظام السوري المستبد.

وقد تم عرض مجموعة من اللوحات التعبيرية والفنية تجسد معاناة الشعب السوري الأبي، وتخللت الوقفة كلمة الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة أوضحت فيها طبيعة الوضع السوري والمطلوب من الشعوب اتجاه القضية، لتنتهي الكلمة بالبشارة النبوية والموعود الرباني بالتمكين للمسلمين في الأرض، وتختتم بقراءة سورة الفاتحة والدعاء للشهداء.