صنف تقرير دولي صدر حديثا المغرب في مرتبة متقدمة على سلم انتشار الجريمة، حيث احتل المركز التاسع بين دول منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، والمرتبة 40 على المستوى الدولي.

وحصل المغرب في هذا التقرير الذي يقيس معدل الجريمة عالميا بصورة نصف سنوية لـ117 دولة بمقياس يتراوح من صفر إلى 100، على معدل 50.28 نقطة في ما يتعلق بانتشار الجريمة، إضافة إلى 49.72 نقطة في ما يرتبط بالأمن.

وتعد قطر أقل دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا انتشارا للجريمة بحصولها على معدل 22.34 نقطة، متبوعة بالإمارات العربية المتحدة في المرتبة الثانية، ثم المملكة العربية السعودية، فعمان.

وتعتبر كوريا الجنوبية الدولة الأقل معدلا للجريمة حسب التقرير، فيما تحتل فنزويلا صدارة الترتيب العالمي.

ويشهد المغرب خلال الفترة الأخيرة ارتفاعا ملحوظا في معدلات الجريمة، ما دفع الناس لمطالبة الدولة بتوفير الأمن، بعدما صارت الشوارع تشهد تسيبا خطيرا للمجرمين، حيث كثرت حالات الاعتداءات على المواطنين بدافع السرقة، هذا دون الحديث عن الجرائم التي تتخذ أشكالا مختلفة في مختلف أرجاء البلاد.