في محاولة لتقديم صورة مغلوطة عن الواقع المغربي للمشاركين في المؤتمر العالمي للمناخ بمراكش، وسعيا لمنع وصول أخبار الإضرابات والاعتصامات والاحتجاجات وما يدعو لها من قضايا حارقة وملحة؛ حاولت السلطات الأمنية عشية اليوم الإثنين 7 نونبر فض اعتصام الـ”10 آلاف إطار تربوي” المعتصمين بساحة جامع الفنا بالقوة وتعنيفهم والاعتداء عليهم.

وأكد المعتصمون، فيما شاهدناه من بث حي لمحاولة فض الاعتصام على صفحات التواصل الاجتماعي، أن التدخل الأمني خلف عددا من الإصابات في صفوف الأطر التربوية، قائلين أنهم ما زالوا معتصمين رغم ما حدث.

وكان خريجو البرنامج الحكومي “10000 إطار تربوي”، قد نظموا مساء أمس الأحد مسيرة حاشدة بمدينة مراكش، تنديدا بمشروع التوظيف بالتعاقد الذي اعتمدته وزارة التربية الوطنية. ورفعوا شعارات تطالب بإسقاط مشروع “العمل بالعقدة”، حاملين لافتات تؤكد أن التعليم العمومي قبل المناخ)، وأخرى كُتب عليها الوظيفة العمومية في ذمة الله).

ويعتصم الأطر التربوية لمدة أسبوع ابتداء من الأحد 6 نونبر 2016، مع إضراب عن الطعام لمدة 4 أيام ابتداء من اليوم الإثنين 7 نونبر 2016.