افتتح برنامج “بعيون نسائية” الذي تعده وتقدمه هاجر الكيلاني، على قناة الشاهد الإلكترونية، موسمه الجديد بتناوله موضوع موقع المرأة داخل المنظومة السياسية بالمغرب، حيث عالج إشكالات عدة، كالمشاركة السياسية للمرأة وتجليات دورها، ورهان تمكين المرأة من خلال تعزيز دورها في مراكز القرار السياسي.

واستضافت الكيلاني في هذه الحلقة الدكتورة أمنية البوسعداني، المتخصصة في بيداغوجيا التعليم العالي، والباحثة في قضايا المرأة، بالإضافة إلى اشتغالها أستاذة مكونة بمراكز مهن التربية والتكوين، وعضو القطاع النسائي لجماعة العدل والإحسان.

وقد قدمت الدكتورة البوسعداني رؤية عامة عن واقع المشاركة السياسية للمرأة داخل المغرب، حيث اعتبرت أن حضورها في المشهد السياسي المغربي جد ضعيف، بالمقارنة مع حضور المرأة في المشهد السياسي الغربي، مشيرة إلى أن الفضاء السياسي المغربي مازالت تطبعه العقلية الذكورية بامتياز، مؤكدة في السياق ذاته أن النساء المتحزبات يعانين الإقصاء والتهميش..

واسترسلت الدكتورة أمنية البوسعداني خلال هذه الحلقة في تحليل وتفكيك هذه البنية السياسية في تعاملها مع المرأة، عارجة على أمثلة ونماذج تكتشفون تفاصيلها على قناة الشاهد عبر هذا الرابط.