نظمت جماعة العدل والإحسان بمدينة مكناس يوم أمس الخميس 23 يونيو 2016 الموافق 17 رمضان 1437 وقفة احتجاجية، تنديدا بتنامي سياسة التطبيع التي تنهجها الدولة تحت غطاء عناوين متعددة (ثقافية، أكاديمية، تجارية…).

وقد ردد المشاركون خلال هذه الوقفة شعارات تفضح المد التصاعدي لسياسة التطبيع مع الكيان الصهيوني، وتتضامن مع الشعب الفلسطيني في قضيته العادلة، وتدعو الشعب المغربي إلى أخد الحيطة والحذر من سياسة التسرب الخفي التي تنهجها بعض المؤسسات والشخصيات المشبوهة، وإلى فضح التطبيع والمطبعين مع الصهاينة ضدا على مقدسات الأمة وثوابتها.