بمقر الجماعة بسلا استقبلت جماعة العدل والإحسان مساء الثلاثاء 17 شعبان 1437 هـ الموافق ل 24 ماي 2016 وفدا من مجلس إدارة الهيأة العربية الدولية لإعمار غزة برئاسة المهندس ناصر الهنيدي رئيس المجلس. وقد كان في استقبال وفد الهيئة الأستاذ محمد عبادي الأمين العام للجماعة مرفوقا بالأساتذة عبد الكريم العلمي رئيس مجلس شورى الجماعة ومحمد حمداوي عضو مجلس الإرشاد ومسؤول مكتب العلاقات الخارجية للجماعة ومجموعة من قياديي الجماعة.

استهل اللقاء بكلمة ترحيبية باسم الجماعة ألقاها الأستاذ محمد حمداوي وكلمة رئيس مجلس إدارة الهيئة، تطرق فيها لنشأة وتطور الهيئة وأهدافها ومجالات اهتمامها والمشاريع التي أنجزتها الهيئة والمشاريع المستقبلية، كما وقف على قدر حاجيات قطاع غزة على إثر الخراب والدمار الذي خلفته الحروب المتتالية التي شنها الكيان الصهيوني على القطاع، مطالبا بتظافر جهود الجميع من أجل إعادة الإعمار ودعم الاهالي الغزاوية الصامدة.

كما تم عرض شريط فيديو يبرز الأعمال الجليلة التي تقوم بها الهيئة العربية الدولية لإعمار غزة في قطاعات الصحة من بناء والتعليم والبنية التحتية والإسكان…

وفي كلمة بالمناسبة نوه فضيلة الأمين العام للجماعة الأستاذ محمد عبادي بالمجهودات التي تقوم بها الهيئة والأهداف النبيلة التي تسعى لتحقيقها وأكد على مركزية القضية الفلسطينية في وجدان الأمة عموما وقدسيتها بالنسبة لجماعة العدل والإحسان، وأن الكيان الصهيوني وصل إلى أوج إفساده وجبروته، وما يساعده على ذلك هو هوان الأمة وتشتتها وغفلتها عن الله عز وجل، وأن مواجهة هذا الكيان تقتضي توحيد الأمة والرجوع إلى ربها حتى تعود لمجدها وعزتها وتكون رحمة وملاذا للإنسانية جمعاء.

وفي الختام تبادل الأستاذ محمد عبادي الأمين العام للجماعة والمهندس ناصر الهنيدي رئيس مجلس إدارة الهيئة أدرع الجماعة والهيئة.

وختم اللقاء بدعاء للأستاذ محمد عبادي دعا فيه الله تعالى بنصر الأمة وحقن دماء المسلمين، وبالتوفيق لهيئة الإعمار والنجاح في أعمالها، كما ترحم على شهداء فلسطين والأمة الإسلامية.