تتويجا لأنشطتها السنوية، نظمت لجنة التنشيط الشبيبي لشبيبة العدل والإحسان بخريبكة المهرجان الفني الأول تحت شعار معا لنرتق بالتميز والإبداع)، وذلك يوم الأحد 8 شعبان 1437هـ/ 15 ماي 2016م. اشتمل المهرجان على فقرات متنوعة من إبداع مجموعة من الفرق الفنية في مجالات الأنشودة والمسرح والشعر… نالت إعجاب الحضور الذي عبر عن تفاعله الكبير طيلة العروض.

وقد احتضنت قاعة العرض رواقا فنيا ضم مجموعة من اللوحات التشكيلية والأعمال اليدوية والصور الفوتوغرافية من إبداع الشباب والشابات.

والتزاما من شبيبة العدل والاحسان بمساندة قضايا الأمة وعلى رأسها قضيتا فلسطين وسوريا الجريحة، فقد كانت هناك فقرات خاصة بالقضية الفلسطينية منها أناشيد تدعم العودة والمقاومة ومسرحية تبين حال أطفال الحجارة مع العدو الصهيوني المغتصب لأرض فلسطين، وقد تزامن هذا مع الذكرى 68 ليوم النكبة. وكانت جراح سوريا حاضرة من خلال مجموعة من الصور واللافتات.

كما ميز الحفل حضور المتخصص في علم الديانات الأستاذ مصطفى شقرون الذي أطرب مسامع الشباب بقصيدة شعرية رائعة وتوجيهات تربوية مهمة خص بها الشباب والشابات، كما زين اللقاء بحضور فرقة موسيقية من مدينة المحمدية ضيف شرف في هذا المهرجان.

واختتم هذا المهرجان الذي عرف إقبالا شبابيا كثيفا بكلمة تربوية توجيهية تبرز أهمية الفن الرسالي في الدعوة إلى الله.