سيل من الانتقادات صبها تقرير إدريس جطو، رئيس المجلس الأعلى للحسابات، على مشاريع القوانين التي قدمتها الحكومة حول إصلاح أنظمة التقاعد. فقد اعتبر جطو، الأربعاء 4 ماي 2016، تحت قبة البرلمان بمجلسيه أن الإصلاحات التي تبنتها الحكومة في هذا الشأن غير كافية)، وأنها اقتصرت فقط على الصندوق المغربي للتقاعد فقط).

وأضاف أن مقترحاتها لا تحدث تقاربا داخل القطاع العام ولن تكفي المساهمات لسداد التقاعد والعجز الذي سيأخذ منحى تصاعديا، وسيتم استنزاف الاحتياطات منتصف 2027 وهي تمثل مصدرا مهما للاقتصاد). وحذر جطو من نفاذ هذه الاحتياطات التي ستنتج عنه عواقب وخيمة على تمويل الأسواق والخزينة المالية).