طالبت عائلاتٌ مقدسيةٌ، أمس الإثنين 11 أبريل 2016، بالتحرك العاجل شعبياً وإعلامياً وسياسياً من أجل التصدّي لمخطط إسرائيلي يهدّد منازلها بالهدم لصالح مشاريع “الحدائق التوراتية” التهويدية شرق مدينة القدس المحتلة، وتفعيل قضية تهويد القدس أمام المجتمع الدولي.

وتهدف سلطات الاحتلال إلى تشريد المقدسيين من أرشهم وهدم منازلهم بحجة أنها “حدائق عامة وتوراتية”، وإلى جانب إقامة مناطق سياحية.

وجدير بالذكر أن الاحتلال يهدّد 14 عائلة بالإخلاء من حي “الصوانة” لصالح “الحدائق التوراتية”؛ حيث يقطن فيها نحو 86 فرداً، وأن منزليْن لعائلتين مقدسيتين صدر بحقّهما أوامر هدم، فيما تنتظر ثلاث قضايا معلّقة في المحاكم الإسرائيلية نفس المصير.